editor-media

editor-media

KENYATAAN MEDIA

ANGKATAN BELIA ISLAM MALAYSIA (ABIM)

14 JULAI 2020 / 22 Zulkaedah 1441 H

PEMBUKAAN HAGIA SOFIA UNTUK SOLAT PETUNJUK POSITIF UNTUK BEBASKAN AQSA

 

HHSSOIPRKB30FFJ

 

Angkatan Belia Islam Malaysia (ABIM) mengucapkan setinggi-tinggi tahniah kepada Presiden Turki, Recep Tayyip Erdogan dan rakyat Turki, di atas pengumuman bangunan ikonik Hagia Sophia (Aya Sophia) yang akan dibuka kembali menjadi sebuah masjid oleh Mahkamah tertinggi Turki.

Pengumuman yang boleh dianggap sebagai satu kemenangan umat Islam dunia itu dibuat selepas Mahkamah Tinggi Turki mengeluarkan keputusan, susulan Majlis Negara mengemukakan petisyen oleh sebuah kumpulan agama yang mahu membatalkan keputusan kabinet pada 1934 bagi mengubah bangunan itu kepada muzium.

ABIM ingin menegaskan berkenaan fakta sejarah masjid ini, di mana ia bukannya dirampas oleh Sultan Mehmed II (Sultan Muhammad al-Fatih), tetapi dibeli oleh Sultan Mehmed II daripada pihak Kristian Ortodoks pada waktu itu untuk diwaqafkan sebagai masjid, selepas kejatuhan Constantinople (kemudian dikenali sebagai Istanbul) pada 1453.

ABIM juga ingin menekankan bahawa meskipun ketika zaman itu Islam terlalu kuat di bawah pemerintahan Sultan Mehmed II serta Kerajaan Uthmaniah, dan agama lain dilihat secara mata kasar tiada hak untuk berunding, namun Sultan Mehmed II tetap mengambil pendekatan menghormati kelompok minoriti. Inilah keindahan akhlak serta hikmah pemimpin Islam yang sejati.

Pada 11hb Julai 2020 (Sabtu) selepas 85 tahun (sejak dijadikan muzium pada 1935 ketika era sekular Turki), akhirnya azan dikumandangkan sekali lagi di bangunan Hagia Sophia yang cukup indah.

ABIM mendoakan semoga pembukaan Hagia Sofia untuk solat ini menjadi petunjuk positif usaha bebaskan Al-Aqsa, insya-Allah.

Muhammad Faisal Abdul Aziz,

Presiden Angkatan Belia Islam Malaysia (ABIM).


حركة الشباب الإسلامي بماليزيا- ABIM


14 يوليو 2020 – 22 ذوالقعدة 1441هجرية

افتتاح ايا صوفيا للصلاة من المؤشرات الإيجابية لتحرير الاقصى

HHSSOIPRKB30FFJ

 

تهنئ حركة الشباب الإسلامي بماليزيا- ABIM الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والشعب التركي على الإعلان عن المبنى الأيقوني آيا صوفيا الذي سيتم إعادة فتحه كمسجد من قبل قرار رسمي للمحكمة التركية العليا.


تم اتخاذ القرار ، الذي يمكن اعتباره انتصارًا لمسلمي العالم ، بعد أن أصدرت المحكمة العليا التركية قرارًا ، بعد التماس قدمه مجلس الدولة من قبل مجموعة دينية تسعى لإلغاء قرار وزاري في عام 1934 لتحويل المبنى إلى متحف.


أكدت ABIM عن الحقائق التاريخية لهذا المسجد ، حيث لم يتم الاستيلاء عليها من قبل السلطان محمد الثاني (سلطان محمد الفاتح) ، ولكن تم شراؤها من قبل السلطان محمد الثاني من المسيحيين الأرثوذكس في ذلك الوقت ليتم وقفه كمسجد ، بعد سقوط القسطنطينية (المعروف لاحقًا باسم اسطنبول) عام 1453.


تود ABIM أيضًا التأكيد على, أنه على الرغم من أن الإسلام كان قويًا في ظل حكم السلطان محمد الثاني والإمبراطورية العثمانية ، وشوهدت الأديان الأخرى- بالعين المجردة- ليس لها الحق في التفاوض ، لكن السلطان محمد الثاني لا يزال يتخذ نهج احترام الأقليات. هذا هو جمال الأخلاق وحكمة القائد الإسلامي الحقيقي.


في 11 يوليو 2020 (السبت) بعد 85 عامًا (منذ أن تحول إلى متحف في عام 1935 خلال الحقبة العلمانية لتركيا) ، تمت إذاعة الآذان الجميل يدعو للصلاة مرة أخرى في آيا صوفيا.


ABIM تدعو الله و تتمنى في أن افتتاح آيا صوفيا للصلاة سيكون مؤشرا إيجابيا على جهد تحرير الأقصى إن شاء الله.

محمد فيصل عبد العزيز

رئيس حركة الشباب الإسلامي بماليزيا- ABIM

Page 1 of 312
DMC Firewall is a Joomla Security extension!